Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
سرييجنا

قطر الندى...ليس دفاعا عن حسن نصر الله

20 Juillet 2013, 12:10pm

Publié par سفير

قطر الندى...ليس دفاعا عن حسن نصر اللهقطر الندى...ليس دفاعا عن حسن نصر اللهقطر الندى...ليس دفاعا عن حسن نصر الله
قطر الندى...ليس دفاعا عن حسن نصر اللهقطر الندى...ليس دفاعا عن حسن نصر اللهقطر الندى...ليس دفاعا عن حسن نصر الله

قطر الندى...ليس دفاعا عن حسن نصر الله

بقلم صاحب المدونة

بالرغم من الحرب القذرة على سوريا وخاصة الحرب الدائرة و التي تديرها قوى معروفة الهوى على اي مقاومة يسارية او اسلامية باتهام الاولى بالالحاد والمادية وللثانية بالشيعية فان رصيد حسن نصر الله وحزب الله في الذاكرة الشعبية قوية لاعتبارات طبيعية بان المواطن العربي ميال للحق وللعزة وللكرامة ولمقاومة الطغيان وخاصة الاسرائلي منه

فالبنسبة للموقف من سوريا يلام حسن نصر الله التدخل في سوريا واظن ان كل عاقل يرى في ذلك شيء عادي بل واجب اذا كان المدعم اللرئسي للمقاومة في خطر فاظن ان المقاوم سيشعر بالخطر وعليه الدفاع عن مدعمه وحتى كان الاولى غير محتاج لذلك الدعم فانه من باب الوفاء والعهد ان نقف معه ولكن في الحق .واظن ان القراءة الموضوعية لموقف حزب الله من الوضع السوري كان يتسم بكل ذلك اي الوفاء والعهد والمصلحة وقبل كل ذلك للاخطار المحدقة بالامة العربية . فاالتحليل الموضوعي كان يشمل امال الشعب السوري في الحرية والديمقراطية وفي نفس الوقت المحاظفة على دولة ممانعة ومقاومة ومساندة لكل المقاومات العربية. وفي الصور العلوية للمقالة نجد الامين العام لحركة الاجهاد الاسلامي الذي وقف موقف المحايد بل المساند للدولة السورية ولكن بدون التظاهر بذلك والصورة الثالثة العلوية هي للشيخ حمود امام مسجد القدس بصيدا والذي يمثل تيار السنة العروبي في الوقوق مع سوريا والمقاومة  بالرغم من الضغوطات والتهديدات التي تجسدت في الايام السابقة بمحاولة للاغتيال

وفي الخندق الاخر هناك صور لرئيس الوزراء اللبناني السابق فؤاد السنيورة الذي وقف وقوفا كاملا مع المعارضة السورية السياسية والمسلحة منها ويتهم حزب الله بالتدخل في القصير وهو تناقض ليس لها مثيل اما حماس فموقفها يعتبر مخزي بكل المقاييس وكان عليها الوقوف مع امل الشعب السوري وفي نفس الوقف مساندة النظام السوري الذي دفع الثمن من اجل الوقوف مع المقاومة الفلسطنية ومع حماس خصيصا. ولا ارى تناقض في ذلك بان تكون حماس ايجابية ومحاورة لطرفي النزاع بدلا من التخندق في مواقف التنظيم الدولي لاخوان المسلمين. اما الشيخ الاسير فاظنة كان ادات رخيصة لانظمة الخليج وقد تم كنسه من طرف الجيش اللبناني وكان بالامكان لحزب الله ان يمسحه في دقائق. وعليه فان الشهور المقبلة ستعطي الحق لنصر الله في مقاومته للصهيونية والامريكية والانظمة العربية العميلة والراكعة

في الايام المقبلة

ليس دفاع عن بشار الاسد

ليس دفاع عن محمد مرسي

ليس دفاع عن مفتي الجمهورية اللبنانية

ليس دفاع عن مفتي الجمهورية التونسية السابق

 

Commenter cet article