Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
سرييجنا

قطر الندى...رحلة باتجاه الهايكو مع الشاعر مسعود حديبي الجزء 1

24 Mai 2017, 20:54pm

Publié par سفير

انقر لتكبير صور السيد عبد العزيز بوحبيلةانقر لتكبير صور السيد عبد العزيز بوحبيلةانقر لتكبير صور السيد عبد العزيز بوحبيلة
انقر لتكبير صور السيد عبد العزيز بوحبيلةانقر لتكبير صور السيد عبد العزيز بوحبيلةانقر لتكبير صور السيد عبد العزيز بوحبيلة

انقر لتكبير صور السيد عبد العزيز بوحبيلة

انقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدة
انقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدة
انقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدة

انقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدة

انقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدة
انقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدة
انقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدة
انقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدة

انقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدة

من اعداد

عبد السلام بن العربي

  اتجهنا للشعر واتجهنا الى اقصى الشرق فوجدنا انفسنا باتجاه الهايكو وذلك في ندوة القراءة في طبعتها السابعة  والتي التامت اسبوعا قبل موعدها المحدد بيوم الثلاثاء الاخير من كل شهر وذلك  لدواعي مرتبطة بالشهر الفضيل الذي سيطل على ديارنا في نهاية هذا الاسبوع انشاء الله. اعاده الله علينا وعلى جميع المسلمين بالصحة والهناء واليمن والبركة 

 كان الموعد مع الشاعر مسعود حديبي من مواليد المنطقة الغربية لولاية سكيكدة  وباولاد عطية بتاريخ 18 ابريل 1950 فهو من المنطقة الغربية لكن اصداءه رنت في الشرقين الادنى والاوسط والتحمت  مع شعر الهايكو في الشرق الاقصى او بلاد الشمس اليابان . قبل ان اجول في بحر هذه الندوة المميزة والتي دامت اكثر من ساعتين اشير فقط بانني لا اعرف الشاعر ولم اسمع قبل دخولي هذه الندوة بشعر او بكلمة هايكو. ربما قرات للشاعر في مجلة امال التي كانت تصدرها وزارة الثقافة والاعلام والتي تزخر مكتبتي بعدد منها او في الملحقات الثقافية والادبية التي دابت صحيفة النصر منذ تعريبها على نشرها اسبوعيا. اذن افتتح الاستاذ الشاعر عاشور بوكلوة  الندوة القراءة على الساعة الثانية زوالا وذلك يوم الاربعاء 24 مايو 2017 بقاعة العروض لدار الثقافة محمد سراج بسكيكدة  بحضور نخبة من اهل الادب والثقافة  وفي بداية الندوة قال كلمة  المكتبة  الرئسية للمطالعة العمومية بسكيكدة  مديرها الاستاذ عبدالعزيز بوحبيلة  فنوه بخصال الاستاذ بانه استاذي كرجل ادب وثقافة واستاذي لالننا مررنا كتلاميذ على اقسامه فعرفناه ملتزما في عمله وشعره وزاهدا في حياته ومتحفظا في  ظهوره واعتبره من رجال الخفاء. وبالبرغم من صحته المتدهورة قبل اسابيع والتي تتحسن يوم بعد يوم فان هذه القامة سعينا لحضورها منذ مدة مع العلم ان مدير المكتبة وفي كلمته الختامية قال باننا لم نركز على جوانب كثيرة في حياة  الشاعر والتي اشار اليها في بعض الجوانب  مسعود حديبي كتهديدات الجماعات المسلحة واستشهاد العديد من افراد عائلته عي اليد الاتجاه الظالمي بتزكية من اتجاهات دينية سلفية متطرفة دولية قابعة على الاماكن المقدسة. 

تم عرض شريط في بداية اللقاء كان من اخراج عادل بلعيد وقراءة وسيلة تونسي وهو شريط باخراج جديد واكثر مهنية عرف بالشاعر وهو تعريف انسجم مع المطوية التي قدمت للحضور عند وصولهم للندوة 

قال الشاعر في كلمته الاولى بانه ليس بشاعر كبير ولكنني  ارتجف امام القصيدة وصعبا على الانسان ان يتكلم عن نفسه ولكن كل مااقوله بانني صادق في شعري وتجربتي مع الهايكو حديثة لا تتعدى ثلاثة سنوات وهو حديث على بلادنا ولكنا  لاقت رواجا مشرقيا . بعدما القيت قصيدة كانني انا وهو نص اقرب الى الشاعر شرع الشاعر عاشور بوكلوة  في محاورة الضيف عن الشعر ومعاييره  بالنسبة لمسعود حديبي الذي بدا كتابة العمودي ليتجه لاحقا للحس الموسيقي ثم للشعر النثري الذي يعتبره مستقبل  الشعر العربي قبل ان يستريح  في الهايكو وهي استراحة محارب وهو ما اعاب عليه العديد من المتدخلين فكانت اجابته بانه من حق المناضل ان يستريح وهو حق له في اختياره للشعر او في توجهته الحياتية مع الاحتافظ بالمباديء . اما الابتعاد عن العمودي لانه لا يعبر عن مايريده في تلك القصيدة وبالنسبة اليه فذلك الشعر من الماضي. بعتبر الشاعر بانه الناقد الاول لشعره وذلك بصرامته ولا يطلق صراح شعره الا عن اقتناع في تلك اللحظة الهاربة ليكون شعرا كاملا او ناقصا وقد اشار الشاعر حسن دواس ان ذلك الناقص اذا نشر ربما سيكون طفرة في نوع شعري جديد . اما بالنسبة للصدق في الشعر فهو ان الانطلاق من الذات وليس من الاخرين او لتطابق ما كتب لينسخ وينشر للملا. اما عن تجميع القصائد الشعرية في ديوان فقال بان خصائص معينة يتم اعتمادها لتجمع في ديوان او تجمع بطريقة عفوية ويختار لها عنوان من احدى القصائد وعن ما يجمع بين دواوينه المنشورة وهي قليلة لانه يرفض التسرع في النشر ويرفض شروط النشر التي تجعل من الشاعر بقالا فان بهو الجهات المنشورة سنة 2007 تعبر عن العشرية السوداء اما ديوان ما لم تقله الضواحي المنشور سنة 2009 فانه خلاجات نفسية لانسان في عزلته الذي جاء من قرية نائية بعيدة عن النوادي الفكرية والادبية ولولا بعض المجلات والصحف المشار الهم لكان القحط الثقافي

 

يتبع بجزء ثاني

Commenter cet article