Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
سرييجنا

قطر الندى...رحلة باتجاه الهايكو مع الشاعر مسعود حديبي الجزء 2 والاخير

24 Mai 2017, 21:03pm

Publié par سفير

انقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدة
انقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدة
انقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدة
انقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدةانقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدة

انقر لتكبير صور المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية سكيكدة

من اعداد

عبد السلام بن العربي

الجزء الثاني من تغطية مدونة سريجينا

خصص جانب كبير من الندوة لشعر الهايكو و قد قيل الكثيرعن هذا الادب الذي لا يعتبره الضيف شعرا فهونص قصير وصعوباته في بساطته وقد بدا في اليابان وكان يكتب جماعيا سمي بالرنكة ثم جاء باشو في القرن السابع عشر وقد عاش 50 سنة الذي قال جئت بالهايكو للغابة لانظفها من اوراق الخريف

لا يختلف كاتب الهايكو عن المصور الذي طورت نظرياته في القرن الماضي في الولايات المتحدة وعن سؤال مرتبط بتربة الهايكو وانتقاله الى بيئة عربية فالجواب كان ان العلوم الانسانية لجميع البشر الذين يتمتعون باحاسيس مشتركة والهايكو موجود في بقاع الدنيا وقد تغنى به الشعراء الكبار من باب التجربة او اراحة النفس الادبية المتعبة والهايكو المتكون من 17 وحدة صوية و3 اسطر يعارض اللغة العربية التي تحب المجاز والهايكو الرافض لذلك وللعطف ويرفض الماضي ولا يريد كلمات تحتاج الى شرح ويؤكد الضيف مرة اخرى على ان الهايكو ليس بشعر بل صورة تتفاعل مع الطبيعة والهايكو لا علاقة له بالدين والعقائد والايديولوجيات والاحاسيس وهو مارفضه الاستاذ حسان تيلاني بقوله اننا نتجه للخرطي واعاب على الشاعر المناضل التوجه لهذا النوع من الشعر لكن الصديق عبد الرزاق بلعابد اثنى على ذلك وربط ذلك بالسينما التي اعتمدها في اشرطته على 3 دقائق والمرفوضة الا بعد توجه السينمائئيين الكبار لهذا المنحى ويشارك الضيف في الاختصار كنوع من العولمة التي اتت بايجابيات على المجتمعات الريفية لكن الشاعر يقول بانه لن يخلد في الهايكو وربما سينسحب قريبا بعدما اسست هذه الندوة ولاول مرة في الجزائر لنقاش نقدي لهذا النوع من الادب واشار الضيف للهايكو كادب جماهيري يكتب من الجميع وقد ذكر بمجوعة من الكتاب من الجنسين وقد اشار ان من بينهن ربما احلام مستغانمي باسم مستعار. وفي الاخير بعد قراءته لبعض الهايوكات ذات المعاني العميقة اشار ان الها تعني الطفل و يكو تعني الرماد اي رماد الطفل او بتعريف اخر الكلمة المضحة. في الختام لا يريد كتابة الرواية مع الحاح الروائي لزهر عطيه عليه لانه اذا كتبها سيبوح بكل شيء والشجاعة في هذا المجال غائبة لاسباب اخلاقية

تم تكريم الشاعر احسن تكريم واخذت الصور ولم توزع كتبه هذه المرة ثم امضى في سجل المكتبة عن ما يلوج في خاطره وقد ودع الجميع الشاعر مع تمنيات له بموفور الصحة وطول العمر

انقر على الجزء الاول

Commenter cet article