Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
سرييجنا

قطر الندى... وفاة الاستاذ بلحاج مصطفى عبد المالك

19 Octobre 2012, 23:34pm

Publié par سفير

 

 

DSC04279.JPG

    DSC04357

DSC06871dsc07505-1DSC04870

 

بقلم سليم شنوف

هو الموت ما منه ملاذ ومهرب *** متى حٌُُط ذا عن نعشه ذاك يركب

نؤمل آمالاً ونرجوا نتاجها *** وباب الردى مما نؤمل أقرب
 رحمك الله يا عمي مليك واسكنك فسيح جنانه و الهمنا و ذويك الصبر والسلوان  لقد كنت افوح من المسك واندى من الندى  وكنت جم التواضع كريما سخيا  رحب الصدر حاد البصيرة والذكاء تتقرب الى الله بالطاعة والاعمال الحميدة وكنت فصيحا بليغا ورعا عالما راجح العقل وانسان وفيا و الوفاء خصلة تدل على خلق الانسان و اخلاص النفس وصفاء الروح و طمانينة الجنان  وراحة الفؤاد  وكنت آلفا مألوفا و كنت موضع ثقة الناس و تقديرهم  فكل من عاشرك احبك وكل من استانس بك لازمك وعاشرك لطيبة قلبك وصدق سريرتك ومهما قلنا فلن نوفيك قدرك يا عمي مليك انت  في ذمة الله الان وليس لنا الا الدعاء لك بالرحمة والمغفرة  وان يجعلك الله في زمرة عباده المخلصين الصالحين في جنة النعيم

 

كلمة من طرف صاحب المدونة :الاستاذ بلحاج مصطفى عبد المالك الذي توفته المنية يوم الاثنين 15 اكتوبر 2012 على الساعة 12.00 بسكيكدة  ينتمي الى جيل التربية والتعليم حيث علم اللغة الفرنسية فمفتش لهذه المادة فنائب مدير التربية فمديرا للثقافة. وقد عرفته اجيال من قسنطينة وسكيكدة والمدن والبلدات والقرى المجاورة لقسنطينة وسكيكدة هو صديق لي منذ سنة 1986 قمنا في تلك المدة بعدة فعاليات ثقافية في سكيكدة وخارجها. وقد اقترحت عليه كتابة مقالة للمدونة بالفرنسية سريجينا فكتب مذكرات في شكل كتاب تم نشرها في حلاقات وصلت الى 99 حلقة وشارك بها في مسابقات ادبية لينشر بعدها كتاب اخر لم اقوم بنشره لان دور النشر طلبوا منه ذلك بالرغم ان الكتابين ذو لغة رفيعة ومعلومات قيمة فان تلك الدور تعيش على وقع البيروقراطية ولم تقم بنشرهما حتى الان

وفي الخير اشكر سليم شنوف وهو من عائلة الفقيد على هذه الكلمات النبيلة واتمنى من الله ان يدخله فسيح جنانه واتذكر دائما الابتسامة على وجهه في مستشفى عنابة 48 ساعة قبل وفاته

Commenter cet article